اكتتاب جديد في السوق السعودي 2022/1443، مجموعة تداول السعودية تكشف النقاب عن الاكتتابات الأولية القادمة في السوق السعودي في عام 2022 ، وتشمل العديد من الشركات ، بما في ذلك الشركات التي عرضت حصصها في الاكتتابات الأولية السابقة ، وحققت تداولات جيدة في البورصات السعودية ، وخاصة المملكة العربية السعودية شركة مالية يتوقع أن يشهد السوق استمرار تدفقات السيولة في العام الميلادي الجديد 2022 بعد أن وصلت الأسهم السعودية إلى مستويات قياسية في عام 2021، في عام 2021 ، تمكنت سوق الأسهم السعودية من مواصلة صعودها للعام السادس على التوالي ، بأعلى ربح منذ 14 عامًا ، ومواصلة تدفق السيولة بإجمالي 2.22 تريليون ريال ، بزيادة قدرها 7٪ عن العام الماضي، ولكن بحلول عام 2020 ، تشير التوقعات إلى أن اقتصاد المملكة العربية السعودية سيستمر في النمو بأكثر من 7٪ ، ليبلغ فائضًا قدره 90 مليارًا في ميزانية المملكة العربية السعودية بحلول عام 2022.

اكتتاب جديد في السوق السعودي 2022/1443

وبحسب مجموعة تداول السعودية ، فإن هناك أكثر من 50 شركة تقدمت بطلبات للاكتتاب في أسهمها ، إما في السوق الرئيسي أو بالتوازي مع السوق في عام 2022 ، وتمت الموافقة على بعض الشركات بينما تبحث شركات أخرى قبل طرحها في المزاد للاشتراك ومن أبرز الشركات التي تستعد لطرح أسهمها في الاكتتاب العام المقبل في السوق السعودي عام 2022 ما يلي:

  • شركة جاز العربية لتقنية المعادن شركة النهدي الطبية.
  • شركة العلوم.
  • شركة التمويل العقاري العربية السعودية.
  • شركة المصانع الكبرى للتعدين.

تفاصيل اكتتاب شركة جاز العربية

في نفس السياق ؛ أعلنت مجموعة تداول عن إطلاقها عملية اكتتاب جديد في السوق الموازية السعودية التابعة لشركة فالكم للخدمات المالية العضو المنتدب للاكتتاب العام لشركة جاز العربية لتقنية المعادن بنسبة 5٪ من إجمالي رأسمالها والبالغ 790 ألف سهم وأضافت (تداول)، عبر موقعها الإلكتروني، أن إجمالي عدد الأسهم التي ستطرح حوالي 15.8 مليون سهم، بقيمة إجمالية 185 مليون سعودي ، لكن متوسط ​​سعر السهم لم تحدده الشركة بذلك بعيد، وأوضحت أن عملية الاكتتاب للأفراد في أسهم الشركة العربية لتكنولوجيا الغاز في السوق الموازية للسعودية يجب أن تبدأ في 23 يناير 2022 وتستمر لمدة 5 أيام وتنتهي في 27 يناير 2022.

سوق التداول السعودي

السوق الرئيسي لتداول الأسهم في المملكة العربية السعودية ، والمعروف باسم تداول ، هو البورصة الرئيسية في المملكة العربية السعودية بعد بضع سنوات ، يمكن للسوق السعودي أن يقفز قفزة هائلة لترسيخ مكانته بين الأسواق العالمية الكبرى في عام 2019 ، احتلت المرتبة التاسعة في أكبر سوق للأوراق المالية في العالم ، وفي نفس العام انضمت إلى مؤشرات الأسواق الناشئة S&P Dow Jones و FTSE Russell، وتعتبر عضويتها شهادة على ثقة المستثمر وتعكس الإصلاحات التي حدثت في السوق السعودي.