دعاء بداية شهر شعبان 2022/1443 مكتوب، من الأدعية التي يجب إبرازها ، شهر شعبان المبارك من أكبر شهور السنة الهجرية ، وهو الشهر الذي أشار إليه الرسول صلى الله عليه وسلم، توجد في كثير من الأحاديث الشريفة التي تشير إلى فضلها ومكانتها ، فيكون المسلمون متحمسين في كل أيامهم للاستفادة من الفضيلة والبركة فيها.

دعاء بداية شهر شعبان 2022/1443 مكتوب

كثيرون هم من يحتفلون بليلة النصف من شعبان، فيقومون ليلها ويحيونه بالذكر والعبادة والصلاة والدعاء، فيما يأتي نذكر أشهر دعاء في شهر شعبان مستجاب:

  • يارب لَا تُؤَاخِذْنَا إِنْ نَسِينَا أَوْ أَخْطَأْنَا رَبَّنَا وَلَا تَحْمِلْ عَلَيْنَا إِصْرًا كَمَا حَمَلْتَهُ عَلَى الَّذِينَ مِنْ قَبْلِنَا رَبَّنَا وَلَا تُحَمِّلْنَا مَا لَا طَاقَةَ لَنَا بِهِ وَاعْفُ عَنَّا وَاغْفِرْ لَنَا وَارْحَمْنَا أَنْتَ مَوْلَانَا فَانْصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ* رَبَّنَا لَا تُزِغْ قُلُوبَنَا بَعْدَ إِذْ هَدَيْتَنَا وَهَبْ لَنَا مِنْ لَدُنْكَ رَحْمَةً إِنَّكَ أَنْتَ الْوَهَّابُ”.
  • “ربنا  بعلمك الغيب، وقدرتك على الخلق أحيني ما علمتَ الحياة خيراً لي، وتوفني إذا علمت الوفاة خيراً لي، اللهم وأسألك خشيتك في الغيب والشهادة، وأسألك كلمة الحق في الرضا والغضب، وأسألك القصد في الفقر والغنى، وأسألك نعيماً لا ينفد، وأسألك قرة عيناً غير ضراء مضرة، ولا فتنة مضلة، اللهم زينا بزينة الإيمان، واجعلنا هداة مهتدين”.
  • “اللهم وَسِعْتَ كُلَّ شَيْءٍ رَحْمَةً وَعِلْمًا فَاغْفِرْ لِلَّذِينَ تَابُوا وَاتَّبَعُوا سَبِيلَكَ وَقِهِمْ عَذَابَ الْجَحِيمِ”.

معلومات عن شهر شعبان

شعبان هو الشهر الثامن من السنة الهجرية القمرية، التي تصادف شهر رجب وقبل شهر رمضان هذا الشهر قبل أن يسمي العرب الإسلام كان يطلق عليه اسم شعبان لأن العرب والقبائل هناك تشعبوا لسببين: الأول هو البحث عن مياه الشرب العذبة النظيفة، والثاني للقتال والحرب والقتال الذي وضعه العرب في شهر رجب محرم، الذي منع النبي صلى الله عليه وسلم من القتال فيه وإذا أظهر أي شيء، فإنه يدل على فضيلته، وما سيأتي بعد ذلك سيكون صلاة الجمعة الأولى من شهر شعبان المبارك.

حكم الاحتفال ليلة النصف من شهر شعبان

بعد بيان ما ورد في فضل مساء منتصف شعبان بن عثيمين، نوضح حكم الاحتفال بمنتصف ليلة شعبان ، حيث لا يجوز للمسلمين الاحتفال به، سواء كان هذا العيد، أم لا، هو الصيام والوقوف والتذكر وقراءة القرآن وتوزيع الحلويات والمأكولات، وكل هذا ممنوع، وهناك أدلة في القرآن الكريم والسنة النبوية الشريفة على شرعية الاحتفال بهذا المساء أو شرح عبادة معينة ونُقل عن الشيخ ابن باز قوله: “ومن البدع التي أدخلها البعض بدع: الاحتفال بالليل في وسط شا، النهي ويحدد صيامه، ولا دليل على الوثوق به وقد ذُكرت الأحاديث الضعيفة في نفعه.