ما قصة جبل مدر والعامري في سلطنة عمان ، التي أحدثت ضجة وجذبت أنظار الرأي العام، وتعد من أكثر القصص غموضاً، وانتشرت تفاصيلها على نطاق واسع في الوطن العربي، لذلك من خلال سوف نقدم إليكم قصة جبل مضر وأحمد العامري في سلطنة عمان في السطور التالية.

معلومات عامة عن احمد العمري

شاب عماني يبلغ من العمر ستة عشر عامًا، وفي الصف العاشر يعيش أحمد مع أسرته في سلطنة عمان ويحمل الجنسية العمانية، اعتاد أحمد الخروج مع أصدقائه للعب على دراجته في الصباح، والعودة إلى منزله في المساء، تكرر اسم أحمد على نطاق واسع في عام 2012 م، وذلك لأنه فقد في جبل مدار منذ يناير الماضي، حيث ينتمي الجبل إلى ولاية المضيبي بمديرية سناو.

ما قصة جبل مدر والعامري في سلطنة عمان

اختفى الشاب أحمد الأميري من يوم الأربعاء 25 يناير 2022 م، عندما أعلنت عائلته اختفائه في جبل مضر، واستمر اختفاء الشاب لمدة أربعة أشهر، اللغة العربية بشكل عام.

كما بدأ إصدار العديد من الهاشتاغات باسم أحمد العامري، وطالب رجال الأمن بالبحث عن الشاب، لتعميم الحزن في عموم سلطنة عمان تضامنا مع أسرة أحمد العامري، ثم دفنه في مدينة العيون مسقط رأسه.

وقوع جبل مدر في سلطنة عمان

جبل مضر جبل يقع في سلطنة عمان بولاية المضيبي، تقع على سفح بلدتي الأفلاج والعيون، كما أنه الجبل الوحيد في وسط صحراء شمال الشرقية، يوجد داخل الجبل الكهف السحري وهو تجويف داخل الصخرة، وهناك العديد من القصص التي كانت تنسجه من الجبل وخطر التجوال فيه، حيث أنه من أشهر الجبال التي اشتهرت بحكاياتها الكثيرة. وأساطير عن سكن الجن فيه.